عـاجل/شاهد :مرزوق الغانم يعلنها “لو كان الرئيس مرسـ ـي حي لما تجرأ الصهـ ـاينة على الإعتراف بالقدس عاصمة لهم”

عـاجل/شاهد :مرزوق الغانم يعلنها “لو كان الرئيس مرسـ ـي حي لما تجرأ الصهـ ـاينة على الإعتراف بالقدس عاصمة لهم”

تداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي ونشطاء مواقع السوشيال ميديا ومواقع التوك شو العربية والعالمية فيديو لخبر نشره الاعلامي المصري محمد ناصر حيث أكد ناصر في برنامجه أن رئيس البرلمان الكويتي منصور الغانم أكد في كلمه له أنه لن يقبل بصفقة القرن حتى لو انفصل جسده عن رأسه.

هذا وقد تابع ناصر حديثه فقال ” النهاردة أعلن مرزوق الغانم في كلمة له على هامش مؤتمر الاتحاد البرلماني العربي أنه أكد أن صفقة القرن لم تكن موجودة قبل 7 سنوات ؛ وأن الرئيس الوحيد الذي وقف ضد اسـ ـرائيل هو محمد مرسـ ـي فلو كان بيننا لما تجرأ احد على الاعلان عن صفقة القرن ” ؛ هذا ولم يتسنى لنا التأكد من الخبر سوى من ذات المصدر.

وفي ذات السياق فقد انتقد رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق الغانم خطة السلام الأميركية بشدة، وقال إن مكانها هو مزبلة التاريخ، وبادر إلى رمي أوراقها في سلة المهملات في إشارة رمزية إلى رفضها.

وكان الغانم يتحدث خلال اجتماع طارئ لاتحاد البرلمانات العربية في العاصمة الأردنية عمان، لبحث موقف البرلمانات العربية من الخطة الأميركية للسلام التي كشفت عنها الإدارة الأميركية في الأيام الماضية، وشارك في الاجتماع الطارئ الثلاثين للاتحاد البرلماني العربي، رؤساء وممثلو عشرين برلمانا عربيا.

وقال عاطف الطروانة، رئيس الاتحاد البرلماني العربي ورئيس مجلس النواب الأردني، إن الاجتماع الطارئ الثلاثين للاتحاد البرلماني العربي جاء لوقف ما وصفها بمسرحية السلام، المدعومة من وسيط لم يعد نزيها ومنحاز في دعمه لإسرائيل كدولة احتلال.

وأضاف أن الخطة الأميركية نسفت الأسس التي استندت إليها الشرعية الدولية، وصادرت حقوق الفلسطينيين.

وكان رئيس مجلس النواب الأردني قد شدد، في بيان صحفي، على أهمية توحيد الموقف البرلماني العربي في رفض أي تسوية تهضم الحق الفلسطيني، وفي مقدمة ذلك إقامة الدولة المستقلة وحق العودة والتعويض للاجئين.