عـاجل/شاهد :التلفزيون المصري “نقل الإعلامي أحمد موسى للمشفى بعد تعـ ـرضه لحـ ـادث سير خطـ ـير”

عـاجل/شاهد :التلفزيون المصري “نقل الإعلامي أحمد موسى للمشفى بعد تعـ ـرضه لحـ ـادث سير خطـ ـير”

تداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي ونشطاء مواقع السوشيال ميديا ومواقع التوك شو العربية والعالمية فيديو لخبرا نشره التلفزيون المصري يؤكد فيه عن تعرض الاعلامي المصري أحمد موسى لحـ ـادث سير مؤسف أدى لنقله للمشفى.

هذا ومن المعروف للجميع ان أحمد موسى هو إعلامي مصري ومقدم برنامج على مسؤوليتي والذي يقدمه على شاشة وقناة صدى البلد المعروفة بموالاتها للنظام المصري الحاكم بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وفي ذات السياق فقد أكد الإعلامي أحمد موسى ليلة أمس على أهمية رسالة الرئيس عبدالفتاح السيسي للشعب المصري التي حذر فيها المصريين من التشكيك والانصياع خلف المغرضين، الذين يشككون في المشاريع التي تحدث على أرض الواقع مثل قناة السويس والتشكيك في كفاءتها ومدى جديتها وعائدها المالي، بالإضافة إلى التقليل من أهمية مشاريع الطرق والإسكان في البحر الأحمر والصعيد وغيرها.

وأضاف موسى، في برنامجه «على مسئوليتي» المذاع على فضائية “صدى البلد” أن جميع المشروعات يعمل فيها مصريون تعود بالنفع عليهم مؤكدًا أنه لولا تلك المشاريع لكان ملايين المصريين موجودين على القهاوي، وملايين الأسر بلا عائل أو مصدر دخل لهم.

واستنكر موسى تعامل بعض البرامج مع الهبوط في الأسعار، حيث إن بعض البرامج نزلوا الأسواق وقت غلاء الأسعار وعملوا تقارير وفقرات كاملة وبعد هبوط الأسعار لم يتفاعلوا معها.

وأشار موسي إلى أن مشروع محور طما في صعيد مصر قلل وقت السفر من 6 إلى أربع ساعات إلى مسقط رأسه في مركز طهطا، وهكذا كل المشروعات تيسر على المواطنين.

وفي سياق آخر فقد تابع أحمد موسي حديثه فقال في الذكرى الثالثة والعشرين على تأسيس قناة الجزيرة القطرية: 23 عامًا من الإفك والضلال، التلفيق والأكاذيب، وتدمير الدول، وتفكيك الجيوش العربية، لخدمة المشروع الصهيوني.

وأوضح الإعلامي أحمد موسى، في برنامجه «على مسئوليتي» المذاع على فضائية «صدى البلد» أن الجزيرة تم إنشائها أول نوفمبر 1996 بعدما انقلب حمد بن خليفة على والده فكر في إنشاء هذه القناة.

كما وأشار إلى أن قناة الجزيرة تأسست لخدمة مشروع الصهاينة على حد قوله.